الخطب و المحاضرات
الدروس
حكم
نصائح مهمة
جديد الموقع
انشر الموقع
في الموقع حاليا

أنا ابن الفارس


  

سنُحيّي على أرضك ذكراك
وسنَبني أسطولك من جديد
امرأة جميلة أنت
و قَسَمات وجهك تخفي تاريخك
تنظرين نظرة المُشْفق الحيران
و تبتسمين تبسم العروس .
بل أنت العروس و عشاقك كُثُر
نتصفَّح في قلوبنا رسائل الغرام
الحبُّ من أجلك وُلد 
ولأجلك نزل الفارس ليعانقك
فارسُك صنع التاريخَ ببطولاته
و دافَع عن حماك بدمه الزكيِّ
يا أيتها الجميلة تَرَيَّثي.
لا تبتعدي فأنا ابن ذلك الفارس.
ماذا تظنين ؟وفي أي شيء تفكرين؟
أنا ابن الفارس .أنا ابن الفارس
صحيح أني لم أمتط صهوة الفرس
لكني سأتدرب و سأتدرب...
تضحكين وتعجبين و تتساءلين.
هل يمكن أن يحدث ذلك يوما؟
ما أجمل الذكريات الطيبة .
في الأوراس وصخوره العنيدة.
وفي الونشريس قصة كتبت باللون الأحمر.
وفي وهران صاح زبانة.
فسمع صوته عميروش.
وتعانقت الجزائر مشرقا و مغربا
وفي الجنوب: اصنع السفينة أيُّها الجندي.
وفي الشمال اضرب بعصاك البحر فانفلق.
وفي أول نوفمبر اكتمل البدر.
وصاحت بناتك طلع البدر علينا
من وثنيَّات الفداء .
وجب الكر علينا 
فنحن أبناء طارق.
فاكتبي يا أرض واشهدي يا سما.
من جبالنا طلع صوت الرصاص يدوي.
وفي الأزقة الضيقة صنع االفخر
وفي قراك انتفض النسر
وفي القرآن جاء النصر